منتـــــــدى سنبو الكبرى

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هناwww.egysenbo.com/vb

    علامات ليله القدر

    شاطر
    avatar
    saif elmontada
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 466
    نقاط : 14957
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 22/06/2010
    العمر : 25
    الموقع : http://egysenbo.hooxs.com

    علامات ليله القدر

    مُساهمة من طرف saif elmontada في الثلاثاء أغسطس 31, 2010 3:40 pm

    --------------------------------------------------------------------------------

    علامات ليلة القدر



    قال النبي صلى الله عليه وسلم: « من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه » متفق عليه


    عن عائشة رضي الله عنها، قالت: « كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا دخل العشر شدّ مئزره، وأحيا ليله، وأيقظ أهله» وفي رواية: «أحيا الليل، وأيقظ أهله، وجد، وشد المئزر »


    وكانت أمنا عائشة تقول: « كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يجتهد في العشر الأواخر مالا يجتهد في غيره »







    العلامات المقارنة (في الليلة نفسها)

    1- قوة الإضاءة والنور في تلك الليلة ، وهذه العلامة في الوقت الحاضر لا يحس بها إلا من كان في البر بعيداً عن الأنوار .

    2- الطمأنينة ، أي طمأنينة القلب ، وانشراح الصدر من المؤمن ، فإنه يجد راحة وطمأنينة وانشراح صدر في تلك الليلة أكثر من مما يجده في بقية الليالي.

    3- أن الرياح تكون فيها ساكنة أي لا تأتي فيها عواصف أو قواصف ، بل بكون الجو مناسبا.

    4- أنه قد يُري الله الإنسان الليلة في المنام ، كما حصل ذلك لبعض الصحابة رضي الله عنهم.

    5- أن الانسان يجد في القيام لذة أكثر مما في غيرها من الليالي.






    العلامات اللاحقة (بعد الليلة)

    أن الشمس تطلع في صبيحتها ليس لها شعاع ، صافية ليست كعادتها في بقية الأيام ، ويدل لذلك حديث أبي بن كعب رضي الله عنه أنه قال : أخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أنها تطلع يومئذ ٍ لا شعاع لها ) -رواه مسلم







    قال عليه الصلاة والسلام : " ليلة القدر ليلة طلقة لا حارة ولا باردة ، تصبح الشمس يومها حمراء ضعيفة " . رواه ابن خزيمة وصححه الألباني .

    وقال عليه الصلاة والسلام : " إني كنت أُريت ليلة القدر ثم نسيتها ، وهي في العشر الأواخر ، وهي طلقة بلجة لا حارة ولا باردة ، كأن فيها قمرا يفضح كواكبها ، لا يخرج شيطانها حتى يخرج فجرها " . رواه ابن حبان .

    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن الملائكة تلك الليلة أكثر في الأرض من عدد الحصى " . رواه ابن خزيمة وحسن إسناده الألباني .

    وقال صلى الله عليه وسلم : " وأمارتها أن تطلع الشمس في صبيحة يومها بيضاء لا شعاع لها " . رواه مسلم .

    يعني تطلع في اليوم الذي يليها
    وتلك العلامة بشارة لمن قام تلك الليلة
    لأنها تكون بعد انقضاء ليلة القدر لا قبلها




    وهناك علامات أخرى لكنها لا تثبت
    مثل أنه لا تنبح فيها الكلاب ، ولا يُرمى فيها بنجم ، أو أن ينزل فيها مطر .





    وعن أمنا عائشة قالت: (قلت : يا رسول الله أرأيت إن علمت أي ليلة القدر ما أقول فيها ؟ قال : " قولي : اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني " )


      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 17, 2017 5:47 pm