منتـــــــدى سنبو الكبرى

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هناwww.egysenbo.com/vb

    اسئله قراءه للاستاذ محمد رفعت

    شاطر
    avatar
    saif elmontada
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 466
    نقاط : 16622
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 22/06/2010
    العمر : 26
    الموقع : http://egysenbo.hooxs.com

    اسئله قراءه للاستاذ محمد رفعت

    مُساهمة من طرف saif elmontada في السبت سبتمبر 25, 2010 2:53 pm

    الأستاذ / محمد رفعت فضل

    يارب تعجبكم وتدعولى بس اللى مش هيحط رد هزعل منه هه
    الموضوع الأول قيـم إنسانيــــةjللدكتور شوقي ضيف
    السؤال الأولمايو 2001

    " يرفع الإسلام من شأن الفرد اجتماعياً وعلمياً وروحياً ، وهو ارتفاع من شأنه أن يسمو بإنسانيته ، إذ حرره من الشرك وعبادة القوي الطبيعية وأسقط عن كاهله نير الخرافات ، وبدلاً من أن يشعر أنه مسخر لعوامل الطبيعية تتقاذفه كما تهوي ، نبه إلي أنها مسخرة له ولمنفعته " .

    أ - هات مضاد " كل من ( يسمو – مسخر ) وجمع كل من ( كاهل – نير )
    ب- ومرادف كاهل : ( من تجاوز الشباب – الطاعن في السن – ما بين الكتفين – ما بين الرأس والعنق )
    جـ - فضل الإسلام الإنسان علي سائر المخلوقات . فما مظاهر ذلك من خلال الموضوع .
    د - الإسلام دين سلام للبشرية ، وضح ذلك من خلال وصايا الرسول الكريم .

    السؤال الثاني

    " وقد مضي الإسلام يعتد بحرية الإنسان وكرامته وحقوقه الإنسانية إلي أقصي الحدود ، وقد جاء والاسترقاق راسخ متأصل في جميع الأمم فدعا إلي تحرير العبيد وتخليصهم من ذل الرق ، ورغب في ذلك ترغيباً واسعاً " .

    أ - تخير الإجابة الصحيحة مما بين القوسين :
    - معني " يعتد " : ( يتأنق – يهتم – يتعرف – يتعود )
    - مضاد " الاسترقاق " : ( الأمن – الطمأنينة – التصنت – الحرية )
    - معني " رغب في ذلك " : ( رغب عنه – أغري به – فرضه – حببه )
    ب - ما منهج الإسلام في تحرير العبيد ؟
    ج - وضح معاملة الإسلام لغير المسلمين ؟
    د - ما معني المكاتبة ؟ ولماذا أعطي الإسلام العبد حقه في أن يكاتب مولاه ؟
    علل :
    1- رغب الإسلام تحرير العبيد .
    2- حرم الإسلام الإكراه في دخول الإسلام .
    3- اضطر الرسول صلي الله عليه وسلم إلي امتشاق الحسام .




    السؤال الثالث

    " ودائماً يلفت الذكر الحكيم إلي سمو الإنسان ، وأنه يفضل سائر المخلوقات ، فقد خلق في أحسن تقويم ، وسوي عدل وعدل وركب في أروع صورة ، ووهب من الخواص الذهنية ما يحيل به كل عنصر في الطبيعة إلي خدمته ، يقول جل شأنه : ولقد كرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم علي كثير ممن خلقنا تفضيلاً " .

    أ-تخير الإجابة الصحيحة لما يأتي مما بين القوسين :
    - معني " سائر المخلوقات " : ( كلهم – بعضهم – معظمهم – بقيتهم )
    - مرادف " يلفت " : ( يلوي – يوجه – يصرف – يمنع )
    - مفرد " الخواص " : ( خاصيته – خصيصة – اختصاص – خاص )
    - مرادف " سمو " : ( قوة – علو – فوق – شدة )
    - " أروع صورة " علاقتها بما قبلها : ( توكيد – تعليل – نتيجة – تفسير )
    - مرادف " يحيل " : ( يمنع – يحول – يغير – يسير )
    - الذكر الحكيم هو : ( الحديث الشريف – الإسلام الحنيف – القرآن الكريم – السنة النبوية )
    الإسلام يعتد بحرية الإنسان وكرامته إلي أقصي الحدود . اشرح ذلك .
    الإسلام دين سلام للبشرية ، فما الأسس التي وضعها لتحقيق ذلك .

    السؤال الرابع

    " والحق أن تعاليم الإسلام السمحة لا السيف هي التي فتحت الشام ومصر إلي الأندلس والعراق إلي خرسان والهند ، فقد كفل للناس حريتهم لا أتباعه وحدهم ، بل لكل من عاشوا في ظلاله مسلمين وغير مسلمين ، وكأنه أراد وحدة النوع الإنساني ، وحدة يعمها العدل والرخاء والسلام ".

    أ‌- ضع مرادف " كفل " ، ومضاد " السمحة " ومفرد أتباعه في ثلاث جمل .
    ب‌-ما الذي أدي إلي انتشار الإسلام ؟ وما الغابة التي أرادها للإنسانية ؟
    جـ - أكد السلام حرية العقيدة . كيف كان ذلك ؟ ولماذا اضطر الرسول صلي الله عليه وسلم إلي القتال ؟
    د- ما الذي أوجبه الرسول صلي الله عليه وسلم علي المسلمين في معاملة الأمم المغلوبة ؟

    السؤال الخامس مايو 2005

    " فالإسلام دين سلام للبشرية يريد أن ترفرف عليه ألوية الأمن والطمأنينة ومن تتمة ذلك ما وضعه من قوانين في معاملة الأمم المغلوبة سلماً وحرباً فقد أوجب الرسول صلي الله عليه وسلم علي المسلمين في حروبهم ألا يقتلوا شيخاً ولا طفلاً ولا امرأة وعهده لنصارى نجران من أروع الأمثلة علي حسن المعاملة لأهل الذمة " .

    أ - في ضوء فهمك معاني الكلمات في سياقها .
    مرادف " ترفرف " ، ومضاد " المغلوبة " في جملتين مفيدتين .
    ب- ماذا نعني بالقول " إن الإسلام دين سلام للبشرية " وكيف نظر الخلفاء الراشدون معاملتهم غير المسلمين ؟
    ج- لماذا عني بالفرد روحياً وعقلياً واجتماعياً ؟



    السؤال السادس

    " فقد أوجب الرسول صلي الله عليه وسلم علي المسلمين في حروبهم ألا يقتلوا شيخاً ولا طفلاً ولا امرأة وعهده لنصارى نجران من أروع الأمثلة علي حسن المعاملة لأهل الذمة ، فقد أمر أن لا تمس كنائسهم ، ومعابدهم ، وأن تترك لهم الحرية في ممارسة عباداتهم ، ومضي الخلفاء الراشون من بعده يقتدون به في معاملة أهل الذمة " .

    أ ) اختر الإجابة الصحيحة مما بين القوسين فيما يلي :
    - " ممارسة " مرادفها : ( مزاولة – معاملة – مماطلة – معاصرة )
    - " نجران " مدينة تقع في : ( اليمن – السعودية – عمان – الإمارات )
    ب ) وضح كيف ساهم كثير من الصحابة في تحرير العبيد ؟
    ج ) يقال : الإسلام والسلام أمران متلازمان كوجهي العملة الواحدة . ناقش .
    د )كيف وحد الإسلام النوع الإنساني وإن اختلفت ألوانهم ، وأجناسهم ولغاتهم ؟
    هـ ) ( العدل والرخاء والسلام ) . ماذا أفاد الترتيب بين الكلمات السابقة ؟
    و ) الإسلام يحترم رأي الإنسان وكرامته . دلل علي ذلك .
    ح ) " لا إكراه في الدين " . بم توحي الآية السابقة ؟



      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس نوفمبر 15, 2018 11:28 pm