منتـــــــدى سنبو الكبرى

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هناwww.egysenbo.com/vb

    عـ(الاِسم) دور !!

    شاطر

    kindbird
    زائر

    عـ(الاِسم) دور !!

    مُساهمة من طرف kindbird في الجمعة يناير 07, 2011 11:23 am




    img]http://www9.0zz0.com/2011/01/05/22/296911270.jpg[/img
    عـ(الاِسم) دور !!



    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ,

    النهاردة إن شاء الله هحكيلكم شوية عن ( سيرة البطل مودي ) !!

    " نشأ البطل مودي في بيئة قاسية ,
    تعلم فيها أصول الضرب و ( الكحرته ) ,
    و أجاد مودي فنون القتال اليابانية و الصينية و الكورية الشمالية ,
    و ذاع صيت مودي بين القبائل في سن مبكرة ,
    حتى لقبه الناس بـ( وَحْش الحِتَّه ) , و ...... "


    متهيأ لي فيه حاجة غلط في الكلام اللي فوق ده , صح ؟؟

    المفروض البطل ده كان يبقى اسمه ( عنترة ) مثلا , أو ( مجانص ) أو ( أبو شِفّة ) أو اسم جامد كده
    إنما ( مودي ) دي مش لايقة عليه خالص , صح ؟؟









    هييجي واحد ( يتلامض ) و يقول : إيه يعني اللي يمنع إن يكون اسمه مودي و يبقى بطل و مغوار كده ؟؟


    هو الاسم ماله و مال الشخصية ؟؟


    هقوله لا , ده ماله و نص و تلات تربع و أربع أتلات ,
    لكل شيء من اسمه نصيب ,
    و الدليل من الواقع هو إنه مافيش بطل و لا محارب و لا قائد أبدا كان اسمه ( مودي )
    و لا ( توتي ) , و لا حتى ( حَمُؤَّه )

    بل إن العرب قديما كانت تسمي أبناءهم أسماءا مخيفة لزوم الحرب و الذي منه ,
    زي ( تَأَبَّطَ شَرَّاً ) مثلا اللي واحد اشترى منه اسمه !!

    أما الدليل من الشرع إن النبي - صلى الله عليه و سلم - كان يغير الأسماء القبيحة إلى أخرى حسنة كي لا ينال حاملها من قبحها ,
    فعن ابن عمر أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم- غيّر اسم عاصية , وقال : (وأنتِ جميلة )

    و قد حدث و رفض أحدهم تغيير رسول الله لاسمه ,
    فأُصيب بما في اسمه من شر ,
    فعن سعيد بن المسيب أن جَدَّهُ "حزناً" -اسمه يعني- ,
    قَدِمَ على النبي - صلى الله عليه وسلم- فقال : ما اسمك ؟
    قال : اسمي حزن ,
    قال : بل أنت سهل ,
    قال : ما أنا بمغير اسماً سمانيه أبي
    قال ابن المسيب -حفيده- : فمازالت فينا الحزونة بعد .






    و الأمثلة في السنة كثيرة عن تغيير النبي للأسماء القبيحة بأخرى حسنة ,

    بل إنه - صلى الله عليه و سلم - كان يحب الأسماء الحسنة و يتفاءل بها ,
    كما في صلح الحديبية عندما بعثت قريش ( سهيل بن عمرو ) فقال الرسول : ( سَهُلَ أمركم ) ,


    تمام كده ؟؟
    حد فاهم حاجة ؟؟

    حاسس إن ( عم اللمض ) اللي اتكلم في الأول ده , عاوز يتكلم تاني و يقول :
    يعني انت عامل الموضوع الطويل العريض ده كله علشان نبقى نسمي ولادنا أسماء حلوة ؟؟؟
    ماشي يا سيدي , هنبقى نسميهم
    بس احنا نتخرج الأول و بعدين نشتغل و بعدين نحوّش و بعدين نخطب و بعدين نتجوز و بعدين نخلف ,
    و إن شاء الله هنسمي ولادنا أسماء حلوة !!!


    هقول له : لا يا عم الأمور , انت كده فهمت نُص الموضوع بس ,
    النص التاني اللي عاوز أتكلم عنه هو ارتباط الأسماء عامةً - مش أسماء الأشخاص بس - بمسمياتها ,

    فقد غير النبي - صلى الله عليه و سلم - اسم ( يثرب ) لما فيه من التثريب , إلى ( طيبة ) لما فيه من الطيب

    كما كان يكره الأمكنة ذات الأسماء القبيحة ويكره العبور فيها ،
    كما مر في بعض غزواته بين جبلين فسأل عن اسميهما فقالوا : فاضح ومخز ، فلم يمر بينهما .

    ده كله علشان المسميات دائما بيبقى لها من اسمها نصيب ,

    يعني مثلا حديث رسول الله صلى الله عليه و سلم :
    " ليأتين على الناس زمان ؛ قلوبهم قلوب الأعاجم ؛ حب الدنيا ،
    سنتهم سنة الأعراب ، ما أتاهم من رزق جعلوه في الحيوان ،
    يرون الجهاد ضررا ، والزكاة مغرما "

    شايف دول غيروا مجرد اسم الجهاد و الزكاة ,
    فصارت ثقيلة على قلوبهم ,

    يعني لما (سموا) الجهاد ضررا , كرهوه , فأحبوا الدنيا ,
    و لما (سموا) الزكاة مغرما , كرهوها , فلم يتصدقوا بشيء و جعلوا أموالهم لتسمين حيواناتهم ,

    لكن لو كانوا بصوا للموضوع بأسماء أخرى ,
    و شافوا إن الجهاد ليس موتا , بل هو باب الحياة الأخرى , كانوا هيحبوه
    و لو كانوا نظروا للزكاة على إنها باقية لهم في حياتهم الأخرى و إنها بتتضاعف , لهانت عليهم ,




    يعني إيه برضه ؟؟

    بص يا سيدي ,
    العالم بتوع التنمية البشرية بيقولوا لك لما يكون عندك ( مشكلة ) ما تقولش عليها مشكلة !!
    سميها أي اسم تاني غير اسمها الرخم ده ,
    سميها مثلا ( تحدي ) ,
    طبعا جوهر المشكلة لم يتغير , لكن احنا بس هنغير اسمها فقط ,
    و لما نغير اسمها هنلاقي إن جناب ( العقل الباطن ) بقى بيتعامل معاها بطريقة تانية ,
    بدل ما كان بيتعامل معاها كـ(مشكلة) رخمة و صعبة و تقيلة على قلبه ,
    بقى يتعامل معاها على إنها ( تحدي ) , شيق و محفز و فيه منافسة علشان يحلها ,
    يعني غير تعامله مع نفس الحاجة لمجرد إن اسمها تغير!!

    شفت العقل الباطن عبيط إزاي ؟؟
    بس عاوز اللي ياخده على قد عقله ,


    أبسطها لك بمثال سهل و بسيط و في مستوى الطالب العبيط :
    الواحد كل ما هو ماشي في الشارع بيحاول يغض بصره على قد ما يقدر ,
    و ساعات بيقدر و ساعات ما بيقدرش
    و حتى لو قدر بيقدر بصعوبة جدا ,
    لأن عقله واخد العملية إنها محاولة لمقاومة الطبع البشري - الذي يميل للنساء - بأن يمتنع عن النظر للـ(........) ,

    لو الواحد مثلا جرب يآخذ الموضوع بطريقة تانية ,
    و تخيل نفسه في لعبة كمبيوتر ,
    و إنه كل ما يبص لبنت الـ(life) بتاعته نقاطها هتقل ,
    و كل ما (يلمح) - مش يبحلق - واحدة جاية يقعد يقول في نفسه :
    مش هبص , مش هبص , مش هبص ,
    لحد ما تعدي
    و يقول بعدها : الحمد لله , الحمد لله , الحمد لله
    و يتخيل نفسه من بعيد و كأن 100 نقطة بيدخلوا جواه في اللعبة ,
    ٍٍ[كما في الحديث : " و إن هَمَّ بسيئة فلم يعملها كتبها الله عنده حسنة كاملة" ]
    و يتجهز علشان يكسب الـ100 نقطة التانيين
    و هكذا ,


    العملية شكلها أهبل و عبيط ,
    بس صدقني , خد عقلك الباطن على قد عقله ,
    و غير له أسامي الحاجات الوحشة بحاجات حلوة ,
    و هتلاقيه ماشي معاك زي السكينة في الحلاوة إن شاء الله ,


    و نختم بهذا الكلام القيم لابن القيم -رحمه الله- في زاد المعاد :
    " لما كانت الأسماء قوالب للمعاني ودالة عليها اقتضت الحكمة أن يكون بينها وبينها ارتباط وتناسب،
    وأن لا يكون المعنى معها بمنزلة الأجنبي المحض الذي لا تعلق له بها؛
    فإن حكمة الحكيم تأبى ذلك والواقع يشهد بخلافه،
    بل للأسماء تأثير في المسميات،
    وللمسميات تأثر على أسمائها في الحسن والقبح والخفة والثقل واللطافة والكثافة كما قيل:
    وقلما أبصرت عيناك ذا لقب ** إلا ومعناه إن فكرت في لقبه "


    و لا تنسونا من دعوةٍ صالحة

    منقول


    ][img]http://img707.imageshack.us/img707/764/frrrrrrrrrr.png[/img

    ]

    kindbird
    زائر

    v]

    مُساهمة من طرف kindbird في الجمعة يناير 07, 2011 11:26 am


      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 25, 2017 12:12 am